الرئيسية >> الجوف برس >> احضار الفطور الى المساجد والافطار فيه طقس رمضاني متوارث في الجوف

احضار الفطور الى المساجد والافطار فيه طقس رمضاني متوارث في الجوف

الجوف برس – محمد عياش

يحرص غالبية ابناء الجوف خلال رمضان، على تناول وجبة الإفطار في المساجد، كطقس متوارث وخصوصًا في الحزم عاصمة المحافظة والمدن المحيطة بها.

وقبيل دقائق من أذان المغرب يبدأ الناس بالتدفق صوب المساجد الواقعة في أحيائهم حاملين في أيديهم أصنافًا من وجبات إفطار رمضانية، يتم إعدادها في منازلهم.

ويقوم سكان الأحياء في الغالب بالتنسيق فيما بينهم وإسناد مهمة إعداد كل صنف على شخص معين، ليتم تشاركها جميعا في وجبة إفطار جماعية يتجمعون حولها بمجرد أن يصدح أذان المغرب.

وقال احد سكان الحزم منذ بدأت الصوم، لا أتذكر أنني أفطرت في المنزل، الإفطار في المسجد له نكهة خاصة”.

ويتجمع العشرات حول موائد الإفطار في باحات المساجد وينفضون بمجرد الإعلان عن إقامة صلاة المغرب بعد حوالي 5 دقائق أو أقل ثم يعود الناس لتناول وجبة العشاء في منازلهم.

عن الجوف برس

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الجوف : برعاية وزير الصحة ومحافظ الجوف مكتب الصحة ينفذ دورة تدريبية لمتطوعات صحة المجتمع

الجوف / فهمي عبدالفتاح الاثنين 13 اغسطس 2018 دشن مكتب الصحة العامة والسكان بمحافظة الجوف ...