الرئيسية >> الجوف برس >> الى محافظ مأرب مع التحية !!

الى محافظ مأرب مع التحية !!

سمير النمري.

أكثر من ٦ ساعات قضيتها يوم أمس الجمعة في مستشفى مأرب الرئيس لمساعدة مصابين من منطقتنا كانوا في طريقهم من السعودية الى صنعاء وتعرضوا لحادث مروري وكانت حالاتهم خطرة .
لم أكن أتوقع أن الحال وصل بنا الى هذا المستوى من اللا انسانية والفوضى المروعة . 

المصابين ظلوا ساعات طوال داخل المستشفى لم يقدم لهم الاطباء حتى ادوية مهدئة ، بل تركوهم في غرف الطوارئ يصارعون الموت .

حاولت جاهدا مع الاطباء وحتى مع المدير المناوب لكني وجدت لا مبالة لم أعهدها في حياتي ، حتى عندما طلبت منهم المساعدة في نقلهم للسيارات أحضرناها لغرض اسعافهم الى صنعاء ، قال لنا الاطباء انقلوا مرضاكم بأنفسكم .

لا زلت مصدوما من هول ما شاهدت اليوم ، وأدركت تماما أن الانسانية لم تعد موجودة في قلوب اليمنيين .

كيف يمكن تفسير أن يكون مستشفى مأرب الذي يقع تحت سيطرة الشرعية وتشرف عليه سلطة محلية مدعومة من المقاومة وهو لا يجد في غرفة الطوارئ حتى شاش طبي لربط مكان الاصابة أو حتى تعقيم لتنظيف الارض من تلك الروائح الكريهة والنتنة .

ماذا يجري يا محافظ مأرب ويا حكومة الشرعية 

شيء مخزي أن تكون مؤسسات مهمة بتلك الصورة السيئة ، ولماذا لا يتم صرف ميزانية تشغيلية تتناسب مع احتياجات المستشفى .

ليس مهما يا شيخ سلطان أن تقول لنا أن لديك في البنك مليارات الريالات لم تقم بصرفها حفاظا على المال العام ، نريد تلك المليارات أن تنعكس على خدمات تهم الناس وتهم المواطنين وأبرزها مستشفى مأرب .

واذا كان هناك فساد في ادارته فسارع باجراء تغييرات واشرف عليها بنفسك ، فمأرب هي النموذج الذي ينتظره اليمنيين ليروا فيه اليمن الجديد . 

أما قصة بطولة افراد الامن الذين احتجزوا المسعفين لأكثر من ساعتين بحجة التحقق من الهويات أثناء خروجهم من المستشفى في طريقهم الى صنعاء فتلك حكاية أخرى ، فأولئك تجردوا من الانسانية ولم يعودوا بشرا وهم انعكاس للفوضى التي تنهش المجتمع .

مأساة اليمنيين فضيعة ومروعة ، وربنا يلطف بأولئك الشباب .

عن الجوف برس

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الجوف : برعاية وزير الصحة ومحافظ الجوف مكتب الصحة ينفذ دورة تدريبية لمتطوعات صحة المجتمع

الجوف / فهمي عبدالفتاح الاثنين 13 اغسطس 2018 دشن مكتب الصحة العامة والسكان بمحافظة الجوف ...